الثانويات النموذجية

تقاس ثروة الشعوب بما تملكه من ثروة بشرية، ومن المؤكد أن هذه الثروة هي الأمل والهدف لكل سياسة تعليمية مستنيرة، وخاصةً هؤلاء الأفراد الذين تتوافر لديهم القدرات الإبداعية والمهارات والسمات الخاصة؛ التي يمكن أن ترسم وتنفذ خطط المستقبل، وتشير احدى الدراسات إن المتفوقين والمبدعين هم على رأس هؤلاء الأفراد الذين تهتم الدول المتقدمة بالكشف عنهم.

وتعد تجربة تعليمية فريدة وأنجح شراكة في الحقل التربوي بين منظمات المجتمع المدني ووزارة التربية والتعليم كما قال وزير التربية والتعليم الأسبق الدكتور عبدالسلام الجوفي . وقد تعهدت المؤسسة بالشراكة مع مكتبي التربية والتعليم بالمحافظة برعاية المدارس النموذجية من خلال توفير الأجواء التعليمية المناسبة وإيجاد الميزانية التأسيسية التي تضمن استمرارية التعليم بمواصفات علمية عالية الجودة، وتأسست هذه المدارس لإيمان مؤسسة حضرموت التام بالمتفوقين الذين يمثلون مصدر عطاء سيسهمون بتميز في تقديم ما يحتاج إليه مجتمعهم والمجتمعات الإنسانية.

وتفتخر المؤسسة اليوم بالتحاق خريجي المدارس النموذجية بأرقى الجامعات على المستوى الإقليمي والدولي وتخرج البعض منهم في تخصصات نادرة.

اهداف المدارس النموذجية :

  • عاية المتفوقين دراسياً ، وصولاً إلى رعاية المبدعين والموهوبين .
  • تهيئة الظروف المناسبة لشريحة من أبناء المحافظة ممن تتوافر فيهم الإمكانات الذهنية والطاقة الإبداعية والقدرة المتعددة العطاء .
  • نشر ثقافة الجودة في إطار الحياة المدرسية من خلال وجود مدارس نموذجية تحتذي بها بقية المدارس .
  • حث الشباب على التنافس الشريف لإحراز أفضل النتائج في التحصيل العلمي .

الشكاوى والاقتراحات

  • يطلع على الشكاوى المدير التنفيذي بالمؤسسة ورئيس مجلس الامناء فقط
  • سيتم تجاهل الرسائل ذات البيانات الوهمية من اسم او بريد الكتروني.
  • يجب ان تصب الشكوى او المقترح في اثراء برامج المؤسسة.
  • سيتم الرد على الشكوى او المقترح عبر البريد الالكتروني المسجل في الخانه ادناه.

* الاسم

* الموضوع

* نوع الرسالة

* البريد الالكتروني

* التفاصيل

كود التحقق

CAPTCHA
شكاوى واقتراحات